الرئيسيةمقالات سياسيةمصادر ديبلوماسية لـ«اللواء»: ملف السفير عدوان قد يتحول إلى قضية رأي عام...

مصادر ديبلوماسية لـ«اللواء»: ملف السفير عدوان قد يتحول إلى قضية رأي عام في فرنسا

Published on

spot_img

لم تحجب الانشغالات السياسية بالملف الرئاسي الأنظار عن فضيحة سفير لبنان في باريس رامي عدوان، ويبدو ان الانحدار الذي يعاني منه لبنان، انسحب أيضا على السلك الديبلوماسي الذي لأول مرة يشهد فضيحة مدوية بهذا الحجم.
وكما بات معروفا فان قضية عدوان انتشرت عقب التقرير المفصل الذي نشر عبر موقع «ميديا بارت» الفرنسي، والذي كشف عن تحقيق قضائي تقوم به السلطات الفرنسية بحق سفير لبنان لديها، والتحقيق وحسب الموقع مبني على شكويين تقدمت بهما موظفتان كانتا تعملان في السفارة بتهمة الاعتداء الجنسي والجسدي واللفظي عليهما، في تواريخ مختلفة بين عامي 2018 و2022، واللافت ان عدوان اعترف بإقامته علاقات حميمة مع الموظفتين لكن روايته لم تتوافق مع ما سردتهما الموظفتين.
وفي الوقت الذي نقلت فيه وكالة «فرانس برس» عن وزارة الخارجية الفرنسية ضرورة رفع السلطات اللبنانية الحصانة عن عدوان تسهيلا لعمل القضاء الفرنسي، نفت مصادر وزارة الخارجية اللبنانية ان يكون وصلها اي طلب رسمي على هذا الصعيد.

وفي السياق وبتوجيهات من وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال عبد الله بو حبيب، انتقل يوم الثلاثاء الماضي الأمين العام لوزارة الخارجية السفير هاني شميطلي الى باريس يرافقه مدير التفتيش السفير هادي هاشم، المكلّفين متابعة قضية الإتهامات بحق السفير عدوان للتحقيق بالموضوع والاستماع الى إفادات موظفي السفارة والديبلوماسيين والموظفتين لتبيان حقيقة الموضوع، إضافة الى مقابلة من يلزم من الجهات الرسمية الفرنسية ليُبنى على الشيء مقتضاه، وبالفعل باشرا شميطلي وهاشم مهمتهما في باريس.

مصادر سياسية اعتبرت «للواء» بان ما قام به عدوان اذا ثبتت التهمة عليه يعتبر ضربة لرئيس «التيار الوطني الحر « جبران باسيل، باعتبار الأول محسوبا عليه ، وتشير المصادر الى ان باسيل خلال توليه وزارة الخارجية ارتكب العديد من المخالفات الديبلوماسية، وكان يتعامل مع موقع الوزارة وكأنها ملك خاص له ولتياره.
من ناحيتها، تؤكد مصادر ديبلوماسية رفيعة مخضرمة «للواء» بانها المرة الأولى في تاريخ السلك الديبلوماسي اللبناني، تتظهر مثل هكذا فضيحة مدوية بحق سفير لبناني، وتشير الى ان الاسوء في الموضوع ان السفير يمثل لبنان ببلد أوروبي معروف، ويُعتبر من الدول الأساسية الكبرى والهامة، وتلفت الى ان هكذا ملف لا يمكن ان يمر مرور عادي دون عقاب لدى الدولة الفرنسية.

وتُذكر المصادر، كيف ان عدوان كان موظفا من الفئة الثالثة في احدى السفارات ، وانه عند تعيين باسيل وزيرا للخارجية، طلب من الأول تقديم استقالته لتعيينه مديرا لمكتبه، ومن ثم جرى تعيينه سفيرا للبنان لدى فرنسا من خارج الملاك، وهذا الامر أدى الى امتعاض كبير حينها من قبل السفراء من داخل الملاك والذين كان لديهم الاحقية في هذا المنصب.
وأكدت المصادر ان على الدولة اللبنانية استدعاء عدوان بأسرع وقت، والقيام بالإجراءات المطلوبة من اجل اقفال القضية، والا اذا استمر السفير اللبناني في موقعه، فان القضية قد تتحول الى قضية راي عام في فرنسا.

ولم تستبعد المصادر الديبلوماسية ان تطلب فرنسا من لبنان رسميا رفع الحصانة عن عدوان للتحقيق معه، اما في حال لم ترفع الحصانة عنه واصرت باريس على اتخاذ إجراءات قانونية او سيادية فقد تعتبره» persona no grata « أي شخص غير مرغوب به، وعندها وحسب المادة 9 من اتفاقية فيينا يحق لفرنسا الطلب منه مغادرة أراضيها، خلال مهلة 24 ساعة للعودة الى لبنان.
وتشرح المصادر الى ان الدولة اللبنانية هي من تقرر رفع الحصانة عن سفيرها، ولكن من المتوقع عدم قيامها بهذا الاجراء خصوصا ان وزير الخارجية عبد الله بو حبيب محسوب على التيار الذي ينتمي اليه عدوان، خصوصا ان هناك بعض المعلومات تتحدث عن ملفات مشتركة بين الأخير وبين باسيل.
وأشارت المصادر انه عندما يتم تعيين سفير لدى اي بلد، فان قرار تعيينه يتم من خلال أوراق اعتماد من دولته، وتلقائيا يصبح لديه حصانة السلك الديبلوماسي التي نصت عليها المادة 32 من اتفاقية فيينا، والتي ترعى العلاقات الديبلوماسية بين الدول ولا يجوز ملاحقته الا بحالات استثنائية مثل النزاعات العقارية ،ومن شروط هذه الحصانة عدم محاكمته في الدولة التي يمثل بلاده فيها.

اما عن دور الأمين العام للخارجية في موضوع التحقيقات، تشير المصادر ان من مسؤوليته القيام بتحقيق داخلي ضمن السفارة ان مع السفير او مع من يرتئيه الأمين العام، على ان يضع تقرير حول نتائج التحقيق لرفعه الى الوزير.
وأعتبرت المصادر الى انه مهما يكن فان على الديبلوماسي العمل على تمثيل بلاده افضل تمثيل، والمحافظة على سمعتها وبالتالي على موقعه، وتلفت الى ان لدى عدوان سيرة ذاتية لا تليق بسفير، وهو ظهر في فترة سابقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بمظهر خارج عن اللياقات الديبلوماسية.
ولكن في المقابل استغربت المصادر فتح الملف في هذا التوقيت بالذات بينما القضية مر عليها وقت من الزمن.

أحدث المقالات

لبنان تبلّغ رسمياً: الهدنة في غــزة تسري على لبنان

لم يبدّل التصعيد الإسرائيلي المتمادي حيال لبنان موقف «حزب الله» الذي يستبعد احتمال شنّ...

صفقة غــزة: الميزات والصعوبات

تتقدّم أخبار الصفقة لوقف النار في غزة. ومعها تحضر الملفّات الصعبة: إعادة إعمار غزة،...

حرب لبنان بعد غــزّة.. العونيّون للحــزب: وحدَك مسؤول

قال وزير الحرب الإسرائيلي يوآف غالانت، قبل ساعات من الغارة الإسرائيلية على بعلبك، إنّ...

الإسـرائيليون يتمادون و”الحــزب” يُخرج أسلحة جديدة: لبنان الحرب واللاحرب

عملياً، بلغ التمادي الإسرائيلي حداً غير مسبوق، الوصول إلى استهداف مناطق على بعد 100...

المزيد من هذه الأخبار

هل تنتج عودة “الولد الضائع” الإيراني رئيساً في لبنان؟

هل فعلاً اللجنة الخماسية المعنيّة بلبنان موحّدة؟ وهل يستمرّ هذا الاتحاد على موقف واحد...

الحزب متفهّماً باسيل: إيجابي وموضوع غزة ليس جديداً

معزّزاً موقف رئيس الجمهورية السابق العماد ميشال عون، استكمل رئيس «التيار الوطني الحر» النائب...

لقاءات الوقت الضائع… وعون يَنسف البند رقم 10

يَصعب جدّاً الفصل بين انفلاش رقعة التصعيد جنوباً وصولاً إلى صيدا، وربّما زحفاً نحو...

الرهان على “قوة قاهرة”: مسار الجنوب من مصير رفح؟

مسار الحرب على غزة، كما مصير المواجهة المفتوحة على الجبهة الجنوبية للبنان، كلاهما يرتبطان...

الحريري إلى موسكو: لا استثنائية في الحدث

تزامن إعلان توجيه دعوة روسية إلى رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري، لزيارة موسكو، مع...

إسرائيل في الغازية.. والخماسية اليوم في قصر الصنوبر

في الوقت الذي تأخذ فيه المواجهات بين الحزب والجيش الإسرائيلي بُعداً تصعيدياً مع اتساع...

قصر الصنوبر يستضيف سفراء “الخماسية”..وباريس ترتب اجتماعاً لدعم الجيش

يستأنف سفراء الدول الخمس بدءاً من اليوم الثلاثاء تحركاتهم على الساحة الداخلية، على أن...

رئيس ما بعد غزّة لن يصل بـ “الدّبّابة”!

لا جديد فعليّاً أمام اللجنة الخماسية، بفرعها الخارجي والمحلّي، سوى دعوة أفرقاء الصراع في...

منع إسرائيل من الانتصار.. هل يفرض حرباً استباقية؟

هل لا يزال خطر الحرب الإسرائيلية الواسعة على لبنان قائماً؟ تتضارب القراءات والتحليلات والمعلومات...

عدم مجيء هوكستين… هل ينذر باحتمال توسعة الحرب؟

لم تلق الورقة الفرنسية التي تسلّمها لبنان من وزير الخارجية ستيفان سيجورنيه، لإنهاء الأعمال...

طهران تنخرط في رئاسة لبنان بعد تفاهمها مع واشنطن؟

يجزم الذين يراقبون الاتصالات بين أميركا وإيران، أنّ مخاطر توسّع حرب إسرائيل على غزة...

أسرار إيرانيّة من اليمن والعراق إلى سوريا وسيّدتها الأولى (2)

بين تدمير عدشيت وإحراق كريات شمونة… وبين قلق إسرائيل من القيادي الفتحاوي مروان البرغوثي...

لبنان في مهبّ منخفض حربيّ… “الحــزب” أمام تحدّيات!

فاقم التهديد الإسرائيلي باجتياح رفح جنوب قطاع غزة، عند الحدود مع مصر، مخاوف المجتمع...

إسرائيل تستهدف “أمل” لإعطاب المفاوضات.. والوجهة الدولية تنحاز لبرّي

على خيط مشدود تسير البلاد. ويسير معها الفاعلون سياسياً وديبلوماسياً أو عسكرياً. لا يزال...

إسرائيل تتخطّى الحدود في النبطيّة.. من يوقفها؟

الوضع متدحرج باتجاه الحرب بعد الضربة الإسرائيلية على النبطية وسقوط مدنيّين. من يوقف هذه...