الرئيسيةمقالات سياسيةالصابر سليمان فرنجيّة: “ما في شي مستعجل”

الصابر سليمان فرنجيّة: “ما في شي مستعجل”

Published on

spot_img

“بالصبر نخوض معركتنا”. ثلاث كلمات اختصر بها أحد أبرز المقرّبين من المرشّح لرئاسة الجمهورية سليمان فرنجية استراتيجية الزعيم الزغرتاوي للوصول إلى قصر بعبدا.
“لا تطوّرات سريعة أو قريبة، لكنّ الأمور تسير كما هو مرسوم لها. المسيرة طويلة ونحن غير مستعجلين. خوفنا فقط أن تكبر الفاتورة على الناس قبل أن يعود الجميع إلى وعيه الوطني. والقادر على الصبر هو من سينتصر بالنهاية. ونحن نعمل على “موتور” الصبر، فهو وسيلة ناجعة لتحقيق هدفنا”.
جعجع سائق باص مدرسيّ
عند سؤاله عن موقف الثنائي المسيحي وكيف يمكن تغييره، يقول: “في عشاء مع أحد الأصدقاء، وهو قريب من القوات اللبنانية، قال لي: “الدكتور سمير جعجع يشبه سائق باص مدرسيّ زيّنه ورتّبه وقام بطلائه بألوان جميلة وأحسن إجلاس الطلاب فيه، ويحضر صباح كلّ يوم في الوقت المعتاد فنصعد إلى الباص الذي يذهب بنا في خطّ مستقيم طوال الطريق، وعند وصولنا إلى التقاطع الرئيسي يضيء إشارة الباص إلى الاتجاه اليمين ثمّ فجأة يذهب إلى الشمال، يذهب بنا في كلّ الاتجاهات إلّا اتجاه المدرسة”. يصمت قليلاً ثمّ يقول: “إلى أين سيصل سمير جعجع في موقفه من الرئاسة؟ لقد أيّد مرشّح جبران باسيل، وبات باسيل هو الناطق باسمه في معركة رئاسة الجمهورية. طوال 6 سنوات كان جبران باسيل يرتكب بحقّه ما لا يُرتكَب، فأين الذكاء السياسي أن أتبنّى مرشّح باسيل وأضع كلّ أوراقي في ملفّ تحت إبطه”. ينفي ما قيل عن حوار فُتِح بين المردة والقوات: “فيمَ نتحاور؟ لقد قدّمنا للقوات كلّ شيء في المصالحة. لقد جمع عشاءٌ النائب طوني فرنجية والنائب ملحم رياشي مع بعض الأصدقاء ولم يُفتح ملفّ رئاسة الجمهورية مطلقاً..”.

“بالصبر نخوض معركتنا”. ثلاث كلمات اختصر بها أحد أبرز المقرّبين من المرشّح لرئاسة الجمهورية سليمان فرنجية استراتيجية الزعيم الزغرتاوي للوصول إلى قصر بعبدا
يضيف: “أمّا مع جبران فنحن نتعامل بصبر وتأنٍّ لأنّنا ندرك أنّه لا يستطيع الذهاب بعيداً، وموقفه بعد أن ينظر السيّد حسن نصر الله إلى وجهه سيكون مختلفاً عن موقفه اليوم. هو يدرك تماماً أنّه غير قادر على الاستمرار من دون التحالف مع الحزب، ويدرك أكثر من ذلك ما قدّمه له الحزب خلال السنوات الفائتة. قناة الاتصال بين الحزب وباسيل تمّ تفعيلها في الأيام الأخيرة فلننتظر. لا يمكن أن ينظّر بكيفية إدارة الدولة والرئاسة وهو الخارج منها بعد 6 سنوات كارثيّة على البلد والناس والدستور، وحتى التيّار الوطني الحرّ وجبران نفسه”.
نعترف بأخطائنا
يعترف فريق سليمان فرنجية ببعض الأخطاء والضعف في حملته: “نحن مقصّرون في عدّة زوايا، وأبرزها الإعلام. علينا بذل جهد أكبر في هذا المجال، هناك تقصير ذاتي وهناك تقصير بسبب ضعف الامكانيات المالية، وهو عكس ما يروّجه البعض عن ملايين الدولارات المرصودة لمعركة الوزير فرنجية. فالخصوم والحاقدون تمكّنوا نسبيّاً من السيطرة على المجال العامّ وتنميط الصورة التي يريدونها لسليمان فرنجية ونشرها بين الناس، وهو أمر نعمل على معالجته. نحن لا نخوض معارك المحاور ولا نصف معاركنا بالمصيرية. نحن نرى أنّ سليمان فرنجية قادر على فعل شيء من أجل لبنان واللبنانيين في هذه المرحلة في عدّة ملفّات، من الاستراتيجية الدفاعية إلى العلاقات مع الدول العربية وتحديداً الخليجية وملفّ النازحين مع الحكومة السورية، والأهمّ الأهمّ أنّنا نؤمن أنّ سليمان فرنجية قادر على إعادة الاعتبار للدستور ولاتفاق الطائف لأنّنا نؤمن أنّ هذا الاتفاق هو السبيل الوحيد لإنقاذ لبنان. هو أفضل الدساتير في إدارة التنوّع في بلد كلبنان. سليمان فرنجية ليس مرشّح أيّ محور، بل هو مرشّح لبناني، مرشّح اتفاق الطائف والحفاظ على الدستور والعيش المشترك. هو ليس مرشّح صندوق النقد الدولي ولا أيّ صندوق محلّي أو خارجي. هو مرشّح الهويّة العربية التي كُرّست في مقدّمة الدستور اللبناني. نريدها معركة ديمقراطية وسنهنّئ بالنهاية من يفوز بها”.

أحدث المقالات

لبنان تبلّغ رسمياً: الهدنة في غــزة تسري على لبنان

لم يبدّل التصعيد الإسرائيلي المتمادي حيال لبنان موقف «حزب الله» الذي يستبعد احتمال شنّ...

صفقة غــزة: الميزات والصعوبات

تتقدّم أخبار الصفقة لوقف النار في غزة. ومعها تحضر الملفّات الصعبة: إعادة إعمار غزة،...

حرب لبنان بعد غــزّة.. العونيّون للحــزب: وحدَك مسؤول

قال وزير الحرب الإسرائيلي يوآف غالانت، قبل ساعات من الغارة الإسرائيلية على بعلبك، إنّ...

الإسـرائيليون يتمادون و”الحــزب” يُخرج أسلحة جديدة: لبنان الحرب واللاحرب

عملياً، بلغ التمادي الإسرائيلي حداً غير مسبوق، الوصول إلى استهداف مناطق على بعد 100...

المزيد من هذه الأخبار

هل تنتج عودة “الولد الضائع” الإيراني رئيساً في لبنان؟

هل فعلاً اللجنة الخماسية المعنيّة بلبنان موحّدة؟ وهل يستمرّ هذا الاتحاد على موقف واحد...

الحزب متفهّماً باسيل: إيجابي وموضوع غزة ليس جديداً

معزّزاً موقف رئيس الجمهورية السابق العماد ميشال عون، استكمل رئيس «التيار الوطني الحر» النائب...

لقاءات الوقت الضائع… وعون يَنسف البند رقم 10

يَصعب جدّاً الفصل بين انفلاش رقعة التصعيد جنوباً وصولاً إلى صيدا، وربّما زحفاً نحو...

الرهان على “قوة قاهرة”: مسار الجنوب من مصير رفح؟

مسار الحرب على غزة، كما مصير المواجهة المفتوحة على الجبهة الجنوبية للبنان، كلاهما يرتبطان...

الحريري إلى موسكو: لا استثنائية في الحدث

تزامن إعلان توجيه دعوة روسية إلى رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري، لزيارة موسكو، مع...

إسرائيل في الغازية.. والخماسية اليوم في قصر الصنوبر

في الوقت الذي تأخذ فيه المواجهات بين الحزب والجيش الإسرائيلي بُعداً تصعيدياً مع اتساع...

قصر الصنوبر يستضيف سفراء “الخماسية”..وباريس ترتب اجتماعاً لدعم الجيش

يستأنف سفراء الدول الخمس بدءاً من اليوم الثلاثاء تحركاتهم على الساحة الداخلية، على أن...

رئيس ما بعد غزّة لن يصل بـ “الدّبّابة”!

لا جديد فعليّاً أمام اللجنة الخماسية، بفرعها الخارجي والمحلّي، سوى دعوة أفرقاء الصراع في...

منع إسرائيل من الانتصار.. هل يفرض حرباً استباقية؟

هل لا يزال خطر الحرب الإسرائيلية الواسعة على لبنان قائماً؟ تتضارب القراءات والتحليلات والمعلومات...

عدم مجيء هوكستين… هل ينذر باحتمال توسعة الحرب؟

لم تلق الورقة الفرنسية التي تسلّمها لبنان من وزير الخارجية ستيفان سيجورنيه، لإنهاء الأعمال...

طهران تنخرط في رئاسة لبنان بعد تفاهمها مع واشنطن؟

يجزم الذين يراقبون الاتصالات بين أميركا وإيران، أنّ مخاطر توسّع حرب إسرائيل على غزة...

أسرار إيرانيّة من اليمن والعراق إلى سوريا وسيّدتها الأولى (2)

بين تدمير عدشيت وإحراق كريات شمونة… وبين قلق إسرائيل من القيادي الفتحاوي مروان البرغوثي...

لبنان في مهبّ منخفض حربيّ… “الحــزب” أمام تحدّيات!

فاقم التهديد الإسرائيلي باجتياح رفح جنوب قطاع غزة، عند الحدود مع مصر، مخاوف المجتمع...

إسرائيل تستهدف “أمل” لإعطاب المفاوضات.. والوجهة الدولية تنحاز لبرّي

على خيط مشدود تسير البلاد. ويسير معها الفاعلون سياسياً وديبلوماسياً أو عسكرياً. لا يزال...

إسرائيل تتخطّى الحدود في النبطيّة.. من يوقفها؟

الوضع متدحرج باتجاه الحرب بعد الضربة الإسرائيلية على النبطية وسقوط مدنيّين. من يوقف هذه...