الرئيسيةمقالات سياسيةإلتقاء باسيل وجعجع فقط... على فرنجية

إلتقاء باسيل وجعجع فقط… على فرنجية

Published on

spot_img

سؤال يدور في أذهان كثيرين عن الحلف الذي يمكن أن يضم رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، فكيف يقرأ المسيحيون هذا الحلف الموجه ضد فرنجية حصرًا؟

يتوقف مرجع مسيحي من المقربين لفكر 14 أذار أمام الخصومة الشديدة الدائمة بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية والتي لا تلبث أن تعلّق مؤقتا عند بزوغ فرصة سليمان فرنجية الرئاسية.

فأي استعراض تاريخي للعلاقة بين طرفين كما يقول المرجع، يُبيّن ان الرئيس ميشال عون وجعجع اتفقا على قطع الطريق على الرئيس سليمان فرنجية الذي ترشّح عام 1988، رغم الخلافات السياسية الكبيرة التي نشبت بينهما، أي بين قائد الجيش آنذك والمليشيا القائمة آنذك في منطقة النفوذ عينها ، فكان لكل واحد حساباته ، فالأول كان طامحا للرئاسة، فيما الثاني كان على عداوة مع آل فرنجية جراء مجزرة اهدن التي ذهب ضحيتها طوني فرنجية وعائلته وثلاثون من ابناء اهدن.

ويتابع، في 2016 وبعد أن أقدم الرئيس سعد الحريري على ترشيح فرنجية الحفيد وتبعه في الدعم كل من الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة العربية السعودية، ذهب عون واتفق مع جعجع لقطع الطريق على فرنجية، وقد تخطيا كل مآسي الماضي بينهما ووقعا اتفاق معراب وانتخب عون وأعتبر الاتفاق كأنه لم يكن .

ويخلص المرجع في سرده، انه اليوم وبعد أكثر من ستة سنوات من العداء المستفحل بين باسيل وجعجع، جاء هذا الأخير ليلتقي مع خصمه اللدود متناسيا الجراحات العميقة التي خلفها اتفاق معراب في جسد القوات ، والهدف واحد : قطع الطريق على فرنجية.

بعد هذا السرد التاريخي الموثق، يلفت المرجع الى ان المسيحيين من كافة مشاربهم السياسية والمناطقية، حتى الذين يختلفون مع فرنجية بالخيارات السياسية، يرون أن هذا الامر غير مستحب ومستنكر، على اعتبار ان فرنجية لا غبار على مارونيته ومسيحيته ووطنيته وعروبته حتى لو كان ينتمي الى محور معين، وأن باسيل ليس أفضل من فرنجية لجهة تعامله مع المسيحيين تحديدا ابان كان في السلطة ويتمتع بهامش واسع في أدائه السياسي، معتبرين ان هدف باسيل اليوم هو الاستحصال على براءة ذمة من المعارضة بهدف صرفها في البازار الرئاسي الجاري كمرشح لرئاسة الجمهورية.

أما من جهة من يدورون في فلك التيار، فينبّه المرجع الى ان هؤلاء لا يحبذون هذا الامر على اعتبار ان جعجع يتربص بهم وبمستقبلهم وبأنه هو من قطع الطرقات في 17 تشرين سواء في الذوق او جل الديب، وبأنه عراب اسقاط عهد عون الحقيقي.
أما فيما يخص المسيحيين المستقلين، فيؤكد المرجع أنهم لا يرون في خيار فرنجية مشكلة حقيقية طالما انه يؤمن بالشراكة السياسية ولا يمارس الاستئثار بالسلطة على حد توصيفهم، كما انه يمكن ان يكون عهده بوابا لأوسع مشاركة للطاقات المسيحية المستقلة.

أحدث المقالات

إمتعاض على خلفية فصل بو صعب… ماذا عن موقف نواب “التكتل”؟

ليس معلوماً بعد كيف سينتهي خلاف رئيس «التيار الوطني الحر» جبران باسيل ونائب رئيس...

ماذا يقول “حــزب الله” عن ترشيح قائد الجيش؟

عززت زيارة قائد الجيش لباريس الاعتقاد بتنامي حظوظ انتخابه رئيساً. يحظى الرجل، كما يشاع،...

الحرب قد تدوم سنةً والفوضى الإقليميّة والترانسفير قادمان؟

المواجهة الأخيرة بين إسرائيل وإيران فصل من فصول الحرب الإقليمية الدائرة انطلاقاً من غزة،...

الجهد الفرنسي- الأميركي يسابق التطورات الميدانية: هوكشتاين بزيارة طارئة؟

استدعت التطورات العسكرية التي شهدها الجنوب اللبناني في الأيام الأخيرة، إعادة تجديد الاتصالات بين...

المزيد من هذه الأخبار

لبنان بعد الردّ الإسرائيلي على إيران؟

لا يمكن الاستسهال في التعاطي مع الردّ الإيراني على استهداف القنصلية في دمشق. بمجرّد...

الجبهة الجنوبية تحرق الـ1701: مصير اليونيفيل واليوم التالي للمعركة

كل يوم تطول فيه الحرب المندلعة في الجنوب بين حزب الله وجيش الإحتلال الإسرائيلي،...

السُّنّة وانتخابات المهندسين: رحم الله رفيق الحريري

إن كانت خسارة القوات اللبنانية في انتخابات نقابة المهندسين في طرابلس وبيروت يمكن النقاش...

حين “يسكر” جبران باسيل بالنصر

سيخضع تحالف انتخابات نقابة المهندسين الذي أعاد النبض إلى علاقة رئيس «التيار الوطني الحر»...

الحزب لباسيل: الكلمة للميدان!

لم تلقَ رسالة النائب جبران باسيل إلى الدول الأعضاء في مجلس الأمن أيّ ردّ...

نار الجنوب تستعر: صواريخ “الحــزب” وأنفاقه هدف إسرائيل الاستراتيجي

كل الأجواء الآتية من تحركات الجيش الإسرائيلي، ووضعية “الجبهة الداخلية” وخصوصاً الشمالية، تشير إلى...

“حــزب الله” يفصح عن معطيات جديدة في الملف الرئاسي

مصادر على صلة بحزب الله لا تستبعد اطلاقا ان يكون الثنائي الشيعي قد تلقّى...

تقارب بري – باسيل: هل تكون “المهندسين” نموذجاً لتوافق رئاسي؟

ظَهّرت نتائج انتخابات نقابة المهندسين التي انتهت إلى فوز مرشح «التيار الوطني الحر» علاقة...

“الحــزب” يغيّر تكتيكاته الهجومية.. والإسرائيليون يتجهّزون لتوسيع المعركة

يتجدد النشاط السياسي والديبلوماسي لبنانياً، بعد عطلة الأعياد. تتنوع الاهتمامات بين الداخل والخارج. حكومة...

فريدمان: إيران أخطأت.. وعلى إسرائيل ألا تحذو حذوها!

حذّر المحلل والكاتب السياسي الأميركي توماس فريدمان من “الانبهار بالطريقة التي أسقطت بها الجيوش...

حرب “الهيبة” بين إيران وإسرائيل: استباحة السماء والأرض العربية

إنها حرب “الهيبة” في الشرق الأوسط. وحرب بين المشاريع المختلفة. سرعان ما ظهر التضافر...

نامَت بيروت على حرب واستفاقت على Hiking العاقورة!

أتت استجابة حكومة الرئيس نجيب ميقاتي للزلزال العسكري الذي ضرب خطّ طهران-تل أبيب متأخّرة...

الحرب الأهليّة… لحظة لم تغادر

نصف قرن تقريباً مضى على اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية في 13 نيسان 1975. إلا...

مكمن “ماليّ” نصبته امرأة… تفاصيلُ جريمةٍ ببصمات “الموساد”!

أكد مصدر أمني لبناني أن ملف اغتيال الصرّاف محمد سرور يأتي في سياق الجرائم...

الرقص الإسرائيليّ والإيرانيّ على حافة الهاوية

تتقاطع حسابات إيران وإسرائيل في تقدير الموقف من ثأر الأولى المحتمل لضربة قنصليّة دمشق...