الرئيسيةمقالات سياسيةإقتراحات جديدة لـ”الخُماسية” ووزراء خارجيتها في بيروت قريباً

إقتراحات جديدة لـ”الخُماسية” ووزراء خارجيتها في بيروت قريباً

Published on

spot_img

يفترض أن تشهد بيروت زيارة قريبة لوزراء خارجية دول الخماسية هدفها الدفع باتجاه انتخابات رئاسية والبحث في سبل الخروج من المراوحة الراهنة. وذكرت مصادر ديبلوماسية أنّ سفير قطر في لبنان مسعود بن عبد الرحمن اقتراح عقد هذا الاجتماع في بيروت بدلاً من أي دولة أخرى وقد تجاوبت مع الاقتراح سفيرة الولايات المتحدة الاميركية على أن يعقد الوزراء اجتماعاً موسعاً في مجلس النواب يحضره رئيس مجلس النواب نبيه بري والكتل النيابية على اختلافها.

‎وأوضح مصدر ديبلوماسي أنّ الاجتماع المقبل لوزراء الخارجية سيعقد في بيروت الشهر الجاري أو بعد عيد الفطر، وقد يعقد جلسة حوار مع النواب، لفتح كوة في جدار التعطيل الرئاسي. وتابع أنّ اللجنة الخماسية تعدّ جدولاً لجولة جديدة ستبدأها بلقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري ثم رؤساء الكتل النيابية ورؤساء الأحزاب السياسية. يرفض المصدر القول إنّ اللجنة لم تحقق تقدماً على مستوى ملف الرئاسة في لبنان لأنّ غايتها ليس فرض خيارات على اللبنانيين ولا تسمية مرشحين وأنّ سفراء اللجنة يستطلعون آراء الأطراف المعنية بشأن حلول رئاسية ويعرضون تقديم المساعدة حيث يجب من دون أن ينفي اصطدام «الخماسية» بعقبات مردها إلى خلافات لبنانية داخلية ولكن هذا لا يغني عن المحاولة إلى حين الاتفاق على مرشح مقبول من الجميع.

‎تعمل اللجنة على جملة اقتراحات تسعى لبلورتها مع رؤساء الكتل النيابية استباقاً لاجتماع وزراء الخارجية. تدرك أنّ القطبة المخفية هي بيد الثنائي الشيعي ورئيس «التيار الوطني الحر» جبران باسيل. يتمسك الأول بمرشح مشكلته أنّه لا يحظى بتأييد مسيحي ومحسوب على «حزب الله». كل الأنظار مصوّبة باتجاه عين التينة. منها تنطلق المبادرات ويبنى على موقفها الكثير. يستعد رئيس مجلس النواب لاستقبال سفراء اللجنة الخماسية مجدداً. ما بين الطرفين تناغم في التعاطي يروق للخماسية التي ترى أنّ الحل بيد رئيس المجلس.

‎تمرّست اللجنة في الشأن اللبناني وتعقيداته. صارت اقتراحات سفرائها تحاكي هواجس رؤساء الأحزاب والطوائف. منذ تشكلت كانت غايتها «المساعدة في تسهيل عملية انتخاب رئيس للجمهورية». همّها مجتمعة أن يتم انتخاب الرئيس في أقرب وقت ممكن. لكن بنسب اندفاع متفاوتة تتعاطى الدول مع الرئاسة من خلال الخماسية. يمكن تلمّس تناغم أميركي قطري، مقابل ضياع فرنسي وتفاؤل زائد عن حده لممثل مصر الساعي إلى تمييز دور بلاده. ‎تصطدم الخماسية بمطبات داخلية. تتراوح بين تمسك بعض الأطراف برأيها، والتباعد الذي يحكم علاقة الأطراف. لم يطرح سفراؤها مجتمعين مرشحاً رئاسياً معيناً. هي تعمل على اقتراحات لتكون موضع نقاش مع الجهات اللبنانية التي تلتقيها. داخل اللجنة من يعتبر أنّ مفتاح الحل للرئاسة يكمن في الانفتاح على كل الأطراف للخروج بتصور رئاسي واضح. اذ لا يمكن استثناء طرف يعد أساسياً والاستعاضة عنه بالحديث مع آخرين. يتحفّظ بعض السفراء حيال جهات سياسية معينة كرفض سفيري الولايات المتحدة والسعودية لقاء كتلة «حزب الله» النيابية، وقد يُستعاض عن اللقاء بزيارة يقوم بها سفراء فرنسا قطر ومصر، وكذلك الأمر بالنسبة إلى رئيس «التيار الوطني الحر» جبران باسيل الذي تعتذر سفيرة أميركا عن زيارته لشموله بعقوبات فرضتها بلادها.

‎في تقييم للمرشحين المطروحين، لكل دولة محاذيرها، والمرشح المناسب من وجهة نظر قطر ليس مناسباً من قبل السعودية أو الولايات المتحدة. لا وجود لمرشح يجمع الخماسية، فـ»الدخول في التسميات عملية شاقة» من وجهة نظر المصدر، وطالما أنّ لا اتفاق لبناني داخلي فقد رفع سفراء اللجنة تقريرهم ما استدعى الانتقال لبحث اجتماع على مستوى وزراء الخارجية في بيروت.

‎وتنقل المصادر عينها أنّ قطر بالتنسيق مع الولايات المتحدة اقترحت أن يعقد الاجتماع المقبل لوزراء الخارجية في بيروت لأنّه من غير المناسب أن يبقى النقاش خارج لبنان وهو ما أثنت عليه سفيرة أميركا في لبنان. وسيعقد الوزراء اجتماعاتهم في البرلمان بحضور رئيس مجلس النواب الذي نسّق مع الخماسية بهذا الشأن لمشاركة الكتل النيابية كلها.

‎محاولة جديدة لا تلغي أنّ الاستحقاق الرئاسي لا يزال مرهوناً بظروف حرب غزة وأنّ حله سيكون ساعتئذ بالتعاون والتنسيق بين ثلاث دول أساسية.

أحدث المقالات

“حــزب الله” يفصح عن معطيات جديدة في الملف الرئاسي

مصادر على صلة بحزب الله لا تستبعد اطلاقا ان يكون الثنائي الشيعي قد تلقّى...

تقارب بري – باسيل: هل تكون “المهندسين” نموذجاً لتوافق رئاسي؟

ظَهّرت نتائج انتخابات نقابة المهندسين التي انتهت إلى فوز مرشح «التيار الوطني الحر» علاقة...

“الحــزب” يغيّر تكتيكاته الهجومية.. والإسرائيليون يتجهّزون لتوسيع المعركة

يتجدد النشاط السياسي والديبلوماسي لبنانياً، بعد عطلة الأعياد. تتنوع الاهتمامات بين الداخل والخارج. حكومة...

فريدمان: إيران أخطأت.. وعلى إسرائيل ألا تحذو حذوها!

حذّر المحلل والكاتب السياسي الأميركي توماس فريدمان من “الانبهار بالطريقة التي أسقطت بها الجيوش...

المزيد من هذه الأخبار

تحديد موعد “البلدية” يُعزّز فرضية تأجيلها

كمن يؤدي واجبه ويبرّئ نفسه من كرة اللهب أو تحمّل مسؤولية التأجيل، وقّع وزير...

الإيرانيون يشتبهون بـ”سوريين” في اغتيال قياداتهم

“الحرب الإقليمية المخيفة جارية منذ الخريف الماضي، تحرّكها النيّة لإعادة تنظيم استراتيجية تختمر منذ...

اغتيال قادة “الحــرس” يطرح وجود إيران في سوريا؟

التحوّل في المواجهة بين إسرائيل و إيران على الأراضي السوريّة له تداعيات عسكرية وسياسية...

إسرائيل تضرب موعداً: صيف ثمار الديبلوماسية أو “الحسم” العسكري

يلزم الإسرائيليون أنفسهم بتواريخ أو مواعيد محددة، وقواعد وضوابط وشروط، إزاء مقاربتهم لتطورات الوضع...

فضيحة الرئيس بين الزوجة والعشيقة!

 بين بايدن و إسرائيل وإيران علاقة معقّدة شكليّاً. لكنّها قابلة للفهم وفق علم النفس...

متى يقود البطريرك الراعي معركة مواجهة “نفوذ إيران”؟

 في هذه الأيام، يعدّ المطران أنطوان أبي نجم مع مجموعة من الشخصيّات، النسخة الثانية...

الشرق الأوسط من دون أميركا: سيناريوهات كوارثيّة

“إذا كان هناك جانب واحد من السياسة الخارجية يشترك فيه الرؤساء الأميركيون باراك أوباما،...

موفدون غربيّون: نأتي إلى لبنان من أجل الحزب فقط!

تتراكم عدّة مؤشّرات داخلية لا توحي بقرب الانفراج الرئاسي، لكنّها تقدّم صورة عمّا يمكن...

سياسيو لبنان صمٌّ بُكمٌ: بانتظار ما ستفعله إسرائيل!

يتعايش لبنان مع حالة من القحط السياسي. تكفي جولة واحدة على عدد من المسؤولين...

ماذا بعد “وثيقة بكركي”؟

لم يعُد جمع «الأقطاب» المسيحيين في بكركي بالأمر المتيسّر منذ سنوات. وخلال عهد الرئيس...

إسرائيل تستكمل تصفية “جيل سُليماني”

 تحملُ الغارة الإسرائيليّة على القنصليّة الإيرانيّة في دِمشق مؤشّرات عديدة تجعلها مُختلفة عن كلّ...

أين عرب 48 من العدوان على غــزّة؟

“هبّة الكرامة” التي ألهبت حيفا واللد وعكا وقرى النقب عام 2021 أثناء انتفاضة حيّ...

هل المعارضة ممكنة؟.. مكرم رباح نموذجاً

واجه الناشط السياسي وأستاذ التاريخ بالجامعة الأميركية مكرم رباح ملاحقات من الجهات الأمنيّة والقضائية...

معضلة الفيدراليات اللبنانية: حتى “اندماج” الحزب بالدولة ليس حلاً

تتجدد في لبنان سيناريوهات المشاريع والأفكار المتضاربة بين القوى السياسية المختلفة. عند كل محطة،...

رجلٌ يحلم بجثة

ينام منهكاً. هذه أقسَى حروبِ إسرائيل. كانت محاربة الجيوش أسهلَ. عناوينها معروفة. يمكن قصم...